هل سيحصل اوباما على زر الطوارئ لإطفاء الانترنت؟

تسعى حكومة الولايات المتحدة لاضافة امكانية السيطرة واغلاق أو حجب الانترنت وفق الحاجة. وذلك بذريعة الاحتماء من اي هجمات قرصنة أو محاولات هجوم على الولايات ومصادر التموين فيها. فمؤيدي القانون يرون به كوسيلة حماية مهمة وضرورية أما معارضيه فيرون به وسيلة حماية للحكومة وليس للشعب.

حكومة أوباما تسعى لزيادة قبضتها على الانترنت بدرجات عالية جداً، في اي وقت يرون انه يوجد حاجة للتضييق. ولهذا فأن اقتراح القانون يمر الآن بمرحلة السن المسرعة في الكونغرس الأمريكي.

وضع أمني الكتروني

القانون يسمح للرئيس أوباما ان يعلن عن وضع الطوارئ الوطني نتيجة لهجوم الكتروني “Cyper-emergency” ، وخلاله على مزودات الانترنت، محركات البحث والشركات الخاصة التي تشغل مواقع الانترنت ان يوقفوا خدماتهم بمستويات متعددة لمدة اقصاها 30 يوم.